zorro

الفن والسينما
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
emy
امبراطورة المنتدى
امبراطورة المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 3623
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 12/05/2007

مُساهمةموضوع: رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر   الثلاثاء مايو 20, 2008 5:35 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
( رعب من نوع اخر)ولتكن البدايه متي كانت البدايه هيا معا لنراها سويا .

كانت الدعوه قد وجهت الي من اجل زفاف احد اقاربي ولا اخفي عليكم مدي كرهي للافراح وخصوصا الافراح العائليه فهناك ابو سمير الذي لا اعرفه الذي سوف ياخذني بالاحضان ويقسم علي ان ابيت عنده وان ازوره وعم صابر كثيرون هم لا ادري كم عددهم ولكنهم عائلتي التي لا اعلم عنها شيئا كان لابد ان اذهب وكان لابد ان تحدث كارثه ما بالطبع الست موجودا هناك فلتحدث الكوارث وليكن ما يكن هم الذين وجهوا لي الدعوه .
ذهبت الي الارياف الي بلد اجدادي وكان الاستقبال حارا بالطبع وبعد الغداء توجهت معهم لكتب الكتاب وقابلت العريس الذي اقسم انني لا اعرف سوي انه ابن عمة خاله عمتي من الام شيء من هذا القبيل ولكني كنت مستمتعا الي حد ما بالتغير من جو القاهره في الفرح تعرفت علي عدد من الاقارب وكان من بينهم من اعرفه انه ابن عمي اشرف واخوه اسامه ومعهم رجل اخر لا اعرفه ولكنه قريبي بالطبع خرجنا من الفرح وجلسنا في الخارج بدلا من الازعاج الموجود في الداخل كان اشرف يحكي لهذا الرجل الذي لا اعرفه والذي علمت ان اسمه هشام عن مغامراتي ومعرفتي بما وراء الطبيعيات وانني دائما ما اواجه الكوارث في كل مكان هنا لاحظت ان الرجل زاد انتباهه واخذ ينظر لي بتركيز تبا لك يا اشرف اعتقد ان الرجل بدا يظن انني مجنون او مخبول اريد ان اخرج من هنا حالا استاذنتهم في الذهاب لاجراء مكالمه مهمه وتنفست الصعداء وانا اخرج من نظرات هذا الرجل لي كنت امسك بهاتفي المحمول وانا احاول ان اطلب اي رقم حتي شعرت بيد ثقيله توضع علي كتفي انتفضت وانا انظر خلفي فوجدت هشام يبتسم وهو ينظر لي ثم قال اسف يا استاذ محمود لم اقصد افزاعك ولكنني فضلت ان ااتي ورائك لانني اريدك في امر هام نظرت له في ريبه وقلت له خيرا قال لي الرجل لن يجدي الكلام هنا سوف نذهب الي المنزل بعد انتهاء الفرح وهي مناسبه لكي تلقي السلام علي بنت عمك يا الهي هذا الرجل هو زوج بنت عمي تبا لذاكرتي قلت له اكيد اكيد نظر لي ثم قال ولكن لا تخبر اشرف او اسامه انك سوف تاتي معي لان الموضوع خاص جدا قلت له بالتاكيد لن اخبر احدا ولا اخفي عليكم انني خفت ان يكون الرجل يريد قتلي من اجل الثار او شيء من هذا القبيل نفضت عني هذه الافكار وعدنا سويا للقاعه التي اصبحت سيرك من كثره الاطفال والرجال والنساء انقضت الليله وكدت انسي ميعادي مع هشام حتي وجدته يمسك بيدي وينتشلني من وسط الناس الموجوده نظرت اليه بسعاده بالغه فقد شعرت لوهله انني سوف اري الاسد يقوم بحركاته في هذا السيرك وربما اجد الفيل قادم ليؤدي دوره ايضا ذهبت معه الي البيت مع دخولي البيت شعرت بانقباضه في قلبي هل اعرف هذا الشعور بالتاكيد اعرفه هناك شيء ليس علي ما يرام في هذا البيت طمانت نفسي ودخلت وسلمت علي ابنه عمي التي عرفت ان اسمها مني وعرفتني علي الاولاد الذين كانوا ينظرون الي باستغراب كانني كائن فضائي في النهايه اخذني هشام ودخلنا الي احدي الغرف واغلق الباب قلت له اتفضل يا هشام احكي وقل ما تريد قال لي هشام في الحقيقه موش عارف ابدا ازاي بس انا عرفت من اسامه واشرف ان انت لك في الامور الغريبه وحبيت ااخذ رايك في شيء ابتسمت ثم انفجرت في الضحك نظر لي الرجل في بلاهه وقال لي انه لم يقل لي نكته كنت اعلم هذا بالطبع ولكنني كنت اضحك لان الاقدار واللعنات مازالت تصر علي ملاحقتي تاسفت للرجل الذي غضب بالفعل مني وقلت له تفضل بدا الرجل يحكي وقال :في البدايه يجب ان تعلم اننا متزوجين انا وابنه عمك في هذا المنزل من حوالي 7 سنوات نظرت له في ملل وقلت له ادخل في الموضوع يا هشام قال لي الصبر الصبر فجاوبته بايمائه مني ان يكمل فقال لي كان المنزل لوالدي ووالدتي رحمهم الله قلت له الله يرحمهم ويرحم امواتنا جميعا فقال كنت وانا صغير اسمع ان هذا البيت مبني علي كنز من قديم الازل ؟؟ هنا بدات انتبه مع كلام الرجل . وكان والدي ياتي من فتره لاخري باحد العرافين للحصول علي هذا الكنز وبالطبع لم يحدث اي شيء ولم نجد الكنز ونسيت هذه الامور تماما بعدما اكد احد الدجالين ان الكنز يخص احد ال وتلفت يمينا ويسارا كانه يخاف ان يسمعه احد وقال بصوت خفيض احد الباشوات الذي كان يسكن هنا منذ زمن بعيد ويحكي انه كان شديد الثراء ولكنه اختفي فجأه هو وعائلته وتم هدم المنزل الذي يسكن فيه علي ايدي سكان المنطقه بعدما علموا باختفاء العائله فقد كان هذا الباشا وعائلته غريبو المنظر والتصرفات ويقال انهم كانوا والعياذ بالله كافرون وبيتعاملوا في الامور الغريبه قلت له طالبا المزيد من المعلومات هاه اكمل فقال لي هذا كل ما اعرفه شعرت بالياس يدب في اوصالي فقلت له الا تعلم اي معلومات اخري عن هذا الرجل وعائلته فقال لي للاسف لا كل ما قلته لك سمعته من احد الدجالين في حوار مع والدي ووالدي كان لديه بعض المعلومات ايضا ولكنه توفي قلت له بنفاذ صبر حتي الان لا توجد مشكله اين المشكله والموضوع المهم الذي تريدني فيه قال لي في الاونه الاخيره وبعد زواجي وانجابي اول اطفالي بدات تظهر اشياء غريبه فقد كانت ابنتي الصغيره وهي في الثانيه من عمرها تنظر وتتحدث مع اشياء لا وجود لها وكنا نعتقد انها تلعب مثل اي طفله ولكن بدا الامر يزداد حينما بدات
زوجتي ايضا تشاهد خيالات غريبه تجري بين الغرف الحقيقه لم اصدقها ولكنني وفي ليله كنت هنا في المنزل بمفردي وسمعت اصوات عراك شدبده خرجت علي الفور الي الشارع ظنا مني انها خناقه مع احد ممن اعرفهم ولكنني لم اجد شيء ناهيك عن سماع اصوات انين وصراخ بالطبع لم احكي لزوجتي ولكنني ذهبت الي الشيخ ابو مبسوط ودا راجل بركه وقالي ان المشكله كلها في اللي مدفون تحت الارض كنت اسمع حوار الرجل وانا احاول تجميع خيوط الموضوع فهل ما اسمعه حاله من حالات وجود جن في المكان ام ان هناك بالفعل شيء غريب دارت في راسي العديد من الافكار حتي انتبهت علي صوت هشام وهو يقول اتفضل الشاي يااستاذ محمود اخذت منه الشاي وقلت له وماذا حدث بعد ما قاله الشيخ قال لي مازال الوضع كما هو عليه ولكن الجميع يؤكد ان الشيء المدفون اسفل المنزل هو حل كل هذه المشاكل فقلت له حسنا لتقوم بهدم المنزل وتبحث عن الكنز ليهدأ بالك فقال لي بغيظ لماذا اقوم بهدم المنزل فقد اكد الدجالين لابي ولي انه موجود في اخر غرف المنزل وهي غرفه مهمله وقد قمت بازاله الموجود بها وسوف اقوم بالحفر ولكنني لن افعل ذلك وحدي ستكون انت معي نظرت له في بلاهه وتعجب وقلت له انا فقال لي نعم انت يا استاذ محمود ستكون معي سوف اقوم بالحفر وانت فقط ستتواجد بجواري كنت غير مصدق لما اسمعه من هذا الابله الذي انتظر علي كل مايحدث حتي احضر الي البلد واكون معه فسالته ولماذا انا بالذات فقال لي اولا انت من سكان المدينه ولديك خبره واسعه كما سمعت من اشرف ولاتنسي انك قريبنا وانا اائتمنك علي هذا السر حاولت التملص والرفض ولكن للاسف وللاسف الشديد وافقت حبي للمغامره كان الاقوي وياليتني ما وافقت.؟؟؟
بعد ان حلف علي هشام بالطلاق اضطررت الي المبيت عنده تركني في حجره بمفردي علي ان نلتقي في الصباح كنت بالفعل مشتت الافكار تماما فما اسمعه من هشام كان له اكثر من دلاله كنت احاول ترتيب الاحداث في هدوء وانا العن الفرح وتمنيت لو انني لم احضر من الاساس وبينما انا غارق في التفكير واذا بي اسمع اصوات انين منخفض ياتي من بعيد انتفضت من علي السرير وانا انصت في اهتمام كانت اصوات كاصوات وشوشه تاتي من بعيد ثم اعقبها اصوات جري كان هناك مجموعه من الافراد تعدو في ماراثون كنت اتلفت حولي في قلق بحثا عن مفتاح الاضاءه اللعين كنت امرر يدي علي الحائط حينما تسمرت يدي وتصلبت علي شيء له ملمس غريب ظللت لعده ثواني غير مصدق لما اشعر به فمن تحت يدي كان الشيء ينتفض بعنف حاولت الصراخ ولكنني لم استطع ثم استجمعت ما بقي لي من اعصاب وقفزت للوراء ثم الي الباب مباشره وصرخت مناديا علي هشام الذي خرج في النهايه من غرفه نومه وقال خير يا استاذ محمود قلت له وانا ارتعد استاذ ايه وزفت ايه انت مسمعتش اللي كان بيحصل من شويه فقال لي لا فحكيت له ما يحدث فقال لي حسنا سوف ااتي معك الي الغرفه كنت احكي له عن الشيء ذو الملمس الغريب وعن الاصوات فقام بفتح الاضاءه كنت انتظر ان اري شيء اي شيء ولكن لم يكن هناك اي شيء غريب نظر لي وقال هل صدقتني الان وهل صدقت ان المنزل به شيء غريب قلت له ولكن اين ذهب الشيء الذي كان هنا فقال لي بخوف صدقني لا اعلم كنت قد بدات اري في نظراته الخوف والحزن فقلت له حسنا اذهب للنوم فقال لي سانام بجوارك حاولت ان امنعه ولكنه اصر بشده ونام بجواري في النهايه وماهي الا دقائق حتي بدا صوت شخيره يزلزل الحجره كنت ابتسم وانا اسمع الشخير وقلت في قراره نفسي يالهم من سيئوا الحظ الكائنات التي تحتمل هذا الصوت الجبار كنت ابتسم حينما وجدت ومن خلف الباب ظل لشيء نعم شيء وليس لانسان فمع العرض الغريب للظل ايقنت انني اشاهد امر جديد تماما علي هل اوقظ هشام ام انه سوف يتهمني بالجبن كنت في حيره من امري وانا انظر للظل الذي مازال يقف بكل تحدي وفي النهايه بدأ يتحرك كنت اتمني ان يذهب بعيدا ولكنه كان يدخل من تحت الباب نعم فقد كان الظل ينساب بمرونه مارا من تحت فتحه الباب هنا كانت دقات قلبي قد بلغت اوجها ومع دخول الظل الي الغرفه انظفات الانوار الضعيفه التي كانت موجوده والتي تركها هشام لم استطع ايقاظه وقد تصلبت يداي علي البطانيه كطفل صغير كنت اتلفت حولي وانا انتظر الانقضاضه التي سيقوم بها هذا الظل شعرت بحركه خلفي فانتفضت في عنف وانا انظر للخلف ولكن لم يكن هناك شيء كنت ادعو الله ان تعود الاضاءه واستجاب الله لي وعادت الاضاءه في الغرفه الا في ركن واحد فقط كان الظلام فيه حالك ومن الظلام كنت اري زوج من الاعين تنظر الي مباشره كانت اعين ذات لون غريب ولكنني كنت اراها بوضوح تام وكانت تتحرك يمينا ويسارا كانت الحركه تزداد وتزداد وتزداد وفجأه اختفي كل شيء وعادت الاضواء لتملا الركن المظلم من الغرفه تنفست بعمق ونظرت الي الباب فلم يكن هناك شيء سوي نور الغرفه الخارجيه ونظرت الي هشام فوجدته نائم في عمق حسدته عليه كنت بالفعل قد تحملت عبئا عصبيا يفوق الطبيعي وكنت في حاجه الي الراحه باي شكل ولكنني لم احظي باي فرص للنوم حتي بدا ضوء النهار يغمر الغرفه هنا فقط استسلمت للنوم بعمق شديد .
اشعر بشيء ثقيل علي صدري لا استطيع التنفس اريد ان اصرخ او ان اتحرك هل هو الظل ام الباشا او انني في القاهره ام في السعوديه انفاسي تغيب في النهايه استيقظت فوجدت احد ابناء هشام جالسا علي صدري وفي يده دميه يلهو بها وقد وضع البطانيه علي انفي كسرير للدميه قمت بانزاله وانا العن اليوم الذي دخلت فيه الي البلد كنت اود ان ارميه من الشباك ولكني لم استطع فتركت الطفل يلهو في الغرفه وخرجت لاغسل وجهي وقابلت هشام واكلنا وقال لي انه اتفق مع اثنان من العمال من قريه مجاوره سوف ياتون لحفر الغرفه فقلت له وماذا عن زوجتك فقال لي لا تقلق ستذهب عند اختي اليوم ومعها الاولاد قلت لهشام بحذر لماذا لا ناتي باسامه واشرف ربما نحتاج اليهم فقال لي انه يخاف ان يفشوا السر او يعتقدو انه مخبول فقلت له الا يقلق فسوف احذرهم من ذلك وسوف سيتمعون لي الحقيقه انني كنت في حاجه الي افراد اخري معنا في هذا المازق الغريب الذي تورطت فيه في النهايه اتي اشرف واسامه واخبرتهم كل شيء ووعدوني بعدم البوح لاي احد بالسر واتي العمال وذهبت بنت عمتي خارج المنزل وبدا الحفر .
كان العمال يقومون بالحفر وكنا نحن الاربعه انا وهشام واسامه واشرف ننظر الي ما يقومون به اصوات الخبط تتوالي وتتوالي وفجاه تغير صوت الحفر فقال احد العمال دا فيه حجر هنا يا بيه فقلت له اكمل حفر حاول الرجلان ان يكملا ولكن كانت الارض بالفعل صلبه للغايه اعتذر العمال عن التكمله حاولنا الضغط عليهم بزياده الفلوس ولكنهم اكدوا انها ارض غير قابله للحفر واخذوا نصف المبلغ وانصرفوا وظللنا نحن الاربعه في الغرفه فقلت لهم بحماسه تعالو نحاول رفع هذا الحجر استجابوا لي وحاولنا ان نرفعه ووسط صراعنا مع هذا الحجر انطفات الانوار فجأه هل هذا صوت صراخ ياتي من بعيد ام انني قد جننت تماما لا اعلم فلم يسمعه غيري علي كل حال وعادت الاضواء مره اخري وحاولنا رفع الحجر وفي النهايه تزحزح جانبا كاشفا عن فجوه ودرجات سلم ضيقه للغايه نظرنا كلا منا للاخر غير مصدقين لما نراه واتي اشرف بكشاف وحاولنا ان نضي الدرجات ولكننا لم نصل الي نهايتها قال اسامه بصوت ضعيف وهنعمل ايه دلوقتي قال هشام ننزل وقال اشرف لا اعتقد ان ذلك تصرف سليم وافقت اشرف رايه وان كنت بالفعل شغوف لمعرفه ما الذي يوجد في الاسفل ظللنا
نتحدث وفي النهايه استقر الراي علي ان ننزل ونري الي اين تقودنا الدرجات احضر هشام مجموعه من الكشافات وقلت له ان يحضر زجاجه مياه لا اعلم لماذا ولكنه احضرها كنت بالفعل متشوق للنزول ولكن في قراره نفسي كنت اشعر بانني مقدم علي خطوره بالغه صوت العقل يناديني بالابتعاد ولكن من قال انني استمع اليه سانزل وليكن ما يكن كان هشام هو اول من نزل امامنا كان منحني الظر تماما بسبب صغر حجم المكان وتلاه هشام ثم اشرف وكنت انا الاخير نظرت الي الغرفه نظره اخيره وكانني لن اراها ثانيه..
الجو خانق للغايه ومع نزول الدرجات اصبحنا نتنفس بصعوبه بالغه كنت اسمع صوت اشرف وهو يسال هشام هل وصل للنهايه فاجابه انه قارب الوصول في النهايه وصلنا الي ما يشبه الغرفه طولها حوالي ستون مترا قال اشرف وما الذي سنفعله الان فقال له اسامه سنبحث هنا في الغرفه انتشرنا في ارجاء الغرفه العتيقه ومعنا الكشافات نبحث عن شيء اي شيء وكان اول ما رايناه هو عدد من المشاعل معلقه علي الحوائط كانت ظلال الكشافات ترسم ظلالا كثيره مخيفه اخرج اشرف كبريت من جيبه وذهب لاضاءه احد هذه المشاعل وقبل ان احذره من ان يقوم بهذا كان قد اشعل احد المشاعل وما ان فعل ذلك حتي سمعنا صوت مثل صوت الرياح قادم من قلب المكان الموجودين فيه ثم تلي ذلك امر غريب تماما فمع اشتعال اول شعله اشتعلت الشعلات الباقيه من تلقاء نفسها مما اثار في نفوسنا رعب بلا حدود قلت لاشرف بعنف لماذا قمت بهذا فقال لي كنت اظن ان هذا سيضيء المكان نظرت له ثم بدات انظر الي الحائط فهناك وعلي الحائط كانت توجد رسومات غريبه فكنت اري مثلا رسم لمجموعه من البشر يركعون لشيء غير واضح المعالم فقط ميزت فيه شيء يشبه الاجنحه وفي رسم اخر كان البشر يقفون صف واحد وامامهم مجموعه من الكائنات الغريبه كانت رسومات غريبه وقديمه للغايه قال هشام ما الذي تعنيه هذه الرسومات الغريبه فرد عليه اشرف لا اعلم فنظر لي هشام معتقدا انني الخبير هنا فقلت له انا ايضا لا اعلم اشحت بوجهي بعيدا عنهم وتركتهم يحاولون فهم الرسومات نظرت في الناحيه الاخري فوجدت شيء يشبه الترابيزه وقد وضع عليه عدد من الرسومات ايضا رسومات لبشر له اجنحه وبشر يطير بنصفه الاعلي فقط وبدون نصفه الاسفل وبين الرسومات والاوراق وجدت شيء يشبه الكتاب موضوع بعنايه بين يدي تمثال يمثل صوره لرجل قصير وقد انشطر راسه نصفين كان تمثال مرعب بالفعل وناديت عليهم ليشاهدو معي ما اراه وما ان امسكت بالكتاب حتي شعرنا باهتزازه تحدث في ارجاء المكان ما الذي يحدث قلت لهم فقط اخذت هذا الكتاب من مكانه ومع ازدياد الهزات جائتنا اصوات شيء يشبه شلال المياه من بعيد مع اصوات صراخ تتزايد كان الموقف جنوني تماما قال لي هشام وهو يصرخ ضع الكتاب مره اخري مكانه ربما ينتهي هذا الجنون كان ارف واسامه وانا ايضا في شده الفزع ومع تزايد اصوات الصراخ الرهيبه وضعت الكتاب مكانه مره اخري منتظرا ان تهدا الاصوات والاهتزازات ولكن لم يحدث شيء سوي امر تافه تماما فمن الحوائط بدا وكان شيء يخرج منها وحينما ركزنا نظرنا وجدناها جثث تخرج من اكفانها نعم جثث تمزق الاكفان القديمه وتخرج منها في بطء مميت كان اشرف يصرخ مطالبا بالخروج من هذا المكان الملعون وما ان حاول الخروج من الغرفه ونحن معه حتي هبط من سقف الحجره حائط صخري ليفصلنا عن العالم الخارجي تماما كنا ملتصقين ببعض من شده الرعب ومن الحائط كانت الجثث قد قاربت علي الخروج بكامل اجسادها ممزقه الاكفان الموجوده عليها صرخ هشام انه جنون جنون اما اسامه فلم يكن يفعل شيء نهائيا فقط كان مثل تمثال من الشمع لا يتحرك اما انا الذي راي الاهوال طوال حياته فقد كنت بالفعل اواجه شيئا لا قبل لي به كنت في اشد لحظات حياتي رعبا وانا انظر للجميع والجثث تقترب منا في اصرار وبطء مميت ولا يوجد اي مكان لنهرب اليه ومن الاكفان كانت الجثث تمزق الاكفان وكانت المفاجاه الافظع ان بعض الجثث كانت مازالت تحمل بقايا لحم علي اجسامها وكان يتساقط مع محاولتها المستميته للخروج من الاكفان لم يتحمل اسامه الموقف وسقط مغشيا عليه اما انا وهشام واشرف كنا ننتظر واقفين في منتصف الحجره بلا اي امل للنجاه كيف جائت الجثث من الحائط وكيف مازالت محتفظه باللحم علي اجسادها ما هو سر هذا المكان الرهيب المفزع هل سنخرج من هذا المكان وكيف؟ كل هذه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Cobra_Sam
عضو جيد جدا
عضو جيد جدا
avatar

عدد الرسائل : 138
تاريخ التسجيل : 25/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر   الخميس مايو 29, 2008 12:02 am

Thank You
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
emy
امبراطورة المنتدى
امبراطورة المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 3623
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 12/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر   الخميس مايو 29, 2008 11:00 am

ميرسى اوى يا كوبرا على مرورك والرد الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ashraf.Ghost
وسام نشاط العضو المميز
وسام نشاط العضو المميز
avatar

عدد الرسائل : 298
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 11/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر   الخميس مايو 29, 2008 7:46 pm

شكرا على الحكايه دى حلوه اوى

و لو انى مافهمتش النهايه

بس دى بجد حاجه جميله انى اجد قصص بالشكل ده عن ما وراء الطبيعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Cobra_Sam
عضو جيد جدا
عضو جيد جدا
avatar

عدد الرسائل : 138
تاريخ التسجيل : 25/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر   الأحد يونيو 01, 2008 9:51 pm

منتظر المذيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رعـــــــــــب مـــــــــن نــــــــــــوع اخــــــــــــــــــر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
zorro :: المنتدى العلمى :: قسم القصص والاساطير-
انتقل الى: